حقن البلازما للشعر

حقن البلازما للشعر والنتائج المتوقعة

By: | Tags: , , , , | Comments: 1 | ديسمبر 26th, 2016

العلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية لاستعادة الشعر (حقن البلازما للشعر)

في مشفى دكتور يتكن باير، لطالما كنا نجري العلاج باستخدام البلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP) كنوع من الإجراءات الاستباقية الاختيارية للذكور والإناث الذين يعانون من تساقط الشعر. ويعتبر هذا النوع من العلاج أحد الخيارات الغير جراحية للمرضى الذين يحتاجون لتحفيز نمو الشعر

وفرت الدراسات العلمية الحالية والتكنولوجيا الطبية فهم أعمق لعملية الاستشفاء والتئام الأنسجة والجروح وكيفية استخدام هذه التقنيات لأجل رفع كفاءة الخلايا البشرية. بفضل تلك الدراسات، أدركنا أن العلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP) هو أحد الإجراءات الطبية ذاتية المنشأ يتم إجراءها في فروة الرأس وللبشرة ولتنشيط الشعر بشكل عام.

ما هي البلازما الغنية بالصفائح الدموية؟

دم الإنسان هو ذلك السائل الحيوي الفريد الذي يقوم بالعديد من الوظائف الأساسية في الجسم البشري، وله العديد من الأدوار الرئيسية في الحفاظ على أعضاء الجسم وكفاءتها. ويتكون الدم البشري من خليط من كرات الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية التي يحتويها جميعا سائل أبيض مصفر يسمى بالبلازما والذي يعمل على إعطاء الدم الشكل السائل ويساعد في سريانه وحركته داخل الأوعية الدموية. أما البلازما فتتكون من خليط متجانس من بعض البروتينات الأساسية والتي تمثل نحو 7% مثل الجلوبيولين والألبيومين والفيبرينوجين، والماء الذي يمثل نحو 92% من تكوين البلازما ويقوم بتسهيل الحركة وإذابة المواد ونقل المواد المختلفة العضوية منها والغير عضوية وأيضا للحفاظ على درجة حرارة الجسم. ومن مكونات البلازما أيضا بعض الأيونات الغير عضوية، مثل الكلور والفوسفات والبوتاسيوم والماغنسيوم والتي تعمل على الحفاظ على ضغط الخلايا. وأيضا تحتوي البلازما على الجلوكوز وبعض الأحماض الأمينية والدهون التي تنتج الطاقة وبعض الغازات المذابة التي تساعد على تنفس الخلايا.

 كيفية عمل البلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP)

العلاج باستخدام البلازما الغنية بالصفائح الدموية هو عملية تحضير وتكثيف للصفائح الدموية في بلازما نقية مستخرجة من الدم البشري نفسه، ويكون هذا التكثيف بنسبة من 300-700%، حيث تصل نسبة الصفائح الدموية المكثفة في البلازما المستخلصة تصل لأكثر من 1000.000 من الصفائح الدموية. تحفيز حبيبات ألفا في الصفائح الدموية يعمل على إطلاق العديد من البروتينات، التي تحتوي على عوامل نمو مشتقة من تلك الصفائح، وعوامل النمو المحولة، وعوامل نمو البشرة، وعامل نمو شبيه بالأنسولين، وعامل نمو الخلايا الليفية. ويفترض أن عوامل النمو التي تم تحريرها من الصفائح الدموية تمارس عملها على الخلايا الجذعية المتواجدة بالفعل في بصيلة الشعر، فتقوم بتنشيط نمو البصيلات الجديدة ة وتحفز الإمداد الدموي.

آلية عمل البلازما الغنية بالصفائح الدموية لوقف تساقط الشعر

 

يحتوي الدم البشري على خلايا جذعية ومنتجات دموية ذاتية المنشأ يوجد بها عوامل نمو معينة تساعد في التئام الأنسجة والاستشفاء وإعادة نمو الخلايا. وقد تم التأكد من أمان استخدام العلاج كنوع من الأدوية المصاحبة لاستشفاء والتئام البشرة لأكثر من عقدين من الزمن.

الحقن بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية يعمل على تحفيز فروة الرأس لإنتاج البروتين والكولاجين واللذان يعتبران من المكونات الأساسية للطبقة الوسطى لأدمة البشرة ولهما دور فعال في الحفاظ على الحيوية ونضارة البشرة. إنتاج البروتين والكولاجين يحفز فروة الرأس على إنتاج الشعر الجديد وتقوية الشعر الضعيف الذي يعاني من التقصف والتساقط وهي التغذية الأساسية للشعر. تقوم البلازما بتحفيز الخلايا الجذعية على التجدد وإصلاح الخلايا التالفة والانقسام بشكل طبيعي. من هنا تكون العلاقة بين البلازما والخلايا الجذعية وليس هناك أي دليل علمي على إمكانية تخليق خلايا جذعية جديدة ولكن فقط مجرد عملية تحفيز للخلايا الموجودة فعليا. وعلى جانب أخر، تقوم عملية حقن البلازما للشعر على وقف إنتاج هرمون التيستوستيرون والهرمونات المصاحبة له في فروة الرأس والتي تتسبب في تساقط الشعر.

كيف نقوم بإجراء هذه العملية؟

 

يتم سحب كمية من الدم بعد عمل تحليل احترازي للدم لكي يكون الطبيب على دراية كاملة بجميع جوانب النواقص في دم المريض. ثم يتم وضع هذه الكمية في جهاز الطرد المركزي وإدارته بسرعة محددة لكي يتم فصل الصفائح الدموية وترسيبها في البلازما. هذه الصفائح الدموية المكثفة تؤخذ من دم المريض نفسه ويتم تحضيرها عن طريق جهاز هيليون الطبي المتطور والذي له كفاءة عالية في فصل الصفائح الدموية عن أي جهاز أخر. وهو نظام تعقيم مغلق يقوم بتركيز الصفائح الدموية لأكثر من ثلاث أضعاف التركيز الطبيعي في دم المريض. بعد ذلك، يتم حقن هذه البلازما الغنية بالصفائح الدموية في فروة رأس المريض مباشرة وتحديدا في الطبقة الوسطى من البشرة. ثم نقوم بغسل فروة رأس المريض جيدا بمطهرات خاصة حتى يعود للمنزل دون الحاجة لأي نوع من أنواع المساعدة فيما بعد. لا نقوم بإعطاء المريض أي من المسكنات أو الأدوية الأخرى خلال العملية وليس هناك حاجة لاستخدام الأدوات الميكانيكية أو الماكينات المساعدة، لأن العملية بأكملها تكون باستخدام مهارة الطبيب يدويا.

ما الذي يجعل البلازما الغنية بالصفائح الدموية فعالة في علاج تساقط الشعر؟

تقوم البلازما الغنية بالصفائح الدموية بتحفيز بصيلات الشعر على إنتاج الشعر وإيقاف التساقط، وذلك بفضل عوامل النمو المتواجدة في الصفائح الدموية التي تفرض سيطرتها على بصيلات الشعر والخلايا الجذعية. هذه العملية هي التي تجري طبيعيا إذا كان تدفق الدم يسير بالشكل المطلوب، وفي العلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية يقوم العلاج بتركيز عوامل النمو في المناطق التي تحتاج لزيادة هذه المعدلات لوقف تساقط الشعر وإعادة إنبات الشعر الجديد.

الصفائح الدموية التي تقوم بهذا العلاج تحتوي على عوامل النمو الأتية:

 

  • عامل النمو المشتق من الصفائح الدموية (PDGF): يدعم هذا العامل نمو الأوعية الدموية وعملية نسخ وانقسام الخلايا وتكوين البشرة وتجديدها، وهو عامل أساسي في دعم فروة الرأس ونمو الشعر.
  • عامل نمو التحول بيتا (TGF_b): يدعم هذا العامل نمو الأنسجة الغشائية بين الخلايا ودعم التمثيل الغذائي للعظام. 
  • عامل نمو البشرة (FGF): يدعم نمو الخلايا وتشكيل الأوعية الدموية وإنتاج الكولاجين.
  • عامل نمو أغشية الأوعية الدموية (VEGF): يدعم إنتاج وتشكيل الأوعية الدموية.
  • عامل نمو الخلايا الليفية (FGF-2): يساعد في نمو الخلايا المتخصصة في نمو البصيلات وتكوين الأوعية الدموية.
  • عامل النمو الشبيه بالأنسولين (IGF): يعمل على تنظيم العمليات الفيسيولوجية الطبيعية لجميع خلايا الجسم.

 

الأشخاص المرشحون لحقن البلازما للشعر

 

تقريبا يصلح جميع الأشخاص لعمل حقن البلازما لتحسين وظائف الشعر وإيقاف التساقط، وذلك في حالات الصلع الوراثي أو إذا كنت تعاني من ندبة في فروة الرأس تعوق نمو الشعر بها أو الثعلبة أو ما شابه من أمراض بشرة الرأس المتنوعة، أو أي سبب أخر من أسباب فقدان الشعر. حتى إذا كان السبب غير معلوم، فإن حقن البلازما للشعر من الإجراءات الأمنة جدا وليس لها أي أثار جانبية لأنها تجري بواسطة دم الشخص نفسه دون أي تدخل خارجي لي مواد دون التي توجد في الدم نفسه. لكن هناك بعض الأشخاص ربما لا يكون هذا النوع من العلاج فعال لديهم بالشكل المطلوب. لأن الهدف من العلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية هو إجراء عملية تكثيف لعنصرين من عناصر الدم ووضعهما سويا وهما الصفائح الدموية والبلازما دون بقية العناصر التي يشتمل عليها الدم، لذا من يعاني نقص في الصفائح الدموية في الدم ربما لا يكون الشخص المناسب لمثل هذا العلاج. الأشخاص الذين يعانون من مرض السكر ربما يكونوا مرشحين جيدين لحقن البلازما، لكن مرضى السكر “الغير منظم” ربما لا يكونوا جيدين لهذا الإجراء، نظرا لتأثير تغيرات السكر القاسية على عناصر الدم والبلازما نفسها، وأيضا يؤثر بشكل كبير على سيولة الدم وجودة عوامل النمو في الصفائح الدموية. مرضى الكبد ومن يعانون من فيروسات الكبد، لا يكونوا مؤهلين لهذه العمليات. وربما أيضا لا ننصح بعمل هذا الحقن لأصحاب أمراض القلب المزمنة والذين يعانون قصورا في عضلة القلب.

التخدير أثناء إبر البلازما

 

يتم تخدير المنطقة المستهدفة للحقن بالبلازما في فروة الرأس موضعيا بواسطة إبرة صغيرة جدا، ويكون الحقن في البشرة الوسطى لفروة الرأس. وتكون تحديدا في المناطق التي سيتم بها الحقن بالبلازما. أما بعد الانتهاء من جلسة البلازما، سيكون الألم بسيط ويمكن السيطرة عليه ويزول بعد انقضاء الجلسة بوقت قصير. وبهذا نستنتج أن عملية حقن البلازما ليست مؤلمة ولا تسبب قلق حيال إجراءها لأنها أمنة جدا.

الأعراض الجانبية التي ربما تحدث بعد ابر البلازما

 

يعتبر العلاج بحقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية من الإجراءات الأمنة، وذلك بشرط التأكد من احترافية الطبيب وخبرته. لكن ربما تحدث بعض الأعراض الجانبية البسيطة التي يمكن السيطرة عليها لأنها غير مقلقة أبدا. هذه الأعراض الجانبية نادرة الحدوث هي:

  • بعض الشعور بحكة مكان وخز الإبرة أثناء الحقن.
  • الاحمرار البسيط الذي يزول بمرور وقت قصير.
  • ألم طفيف بعد الحقن ويمكن السيطرة عليه ببعض المسكنات البسيطة مثل الأسبرين أو الإيبوبروفين.

ويمكن أيضا استخدام دهان ملطف ومسكن في نفس الوقت للتغلب على هذه الأعراض.

النتائج المتوقعة لحقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية prp

 

الحالة الصحية والنفسية تؤثر على نتائج نمو الشعر ووقف تساقطه بعد الحقن بالبلازما، ولذلك فهي تتفاوت من شخص لأخر. ولكن يجب أن تعلم أن النتائج الفعلية يفترض توقعها في فترة من شهرين لثلاثة أشهر وربما تزيد الفترة قليلا حتى ستة أشهر كي تكون خلايا الشعر قد تجددت بشكل كبير، وأصبحت البصيلات قادرة على إعادة إنبات شعر جديد صحي. وعامة تظهر النتائج الأولية بعد عدة جلسات متفرقة، وربما يصل عدد الجلسات حتى ظهور النتائج إلى أربعة أو خمس جلسات، وبعدها ستلاحظ نمو شعر بسيط، يزداد هذا الشعر كثافة ونموا بعد مرور الوقت الكافي. 

 فيديو يشرح مراحل حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية

Comments

One thought on “حقن البلازما للشعر والنتائج المتوقعة

Leave a Reply