أصبحت زراعة الشعر واحدة من أسهل جراحات التجميل مؤخرا مع تطور التكنولوجيا و الطب لإعطاء أفضل و أنسب نتائج إلى جميع المرضى الذين يعانون من مشاكل الصلع أو تساقط الشعر، و إذا كانت زراعة الشعر لا تناسبك كونه عملية جراحية أو قد تتراجع بسبب بسبب آثاره الجانبية باعتقادك أنك سوف تعاني من ندوب أو أثر جراحة لا تختفي من فروة الرأس. 

فإن هناك عمليات زرع الشعر بدون جراحة لإضافة المزيد من الشعر إلى منطقة التي قد تكون رقيقة أو صلعاء في رأسك ويتم ذلك عن طريق أخذ الشعر من أجزاء أكثر سمكًا من فروة الرأس أو أجزاء أخرى من الجسم ، وتطعيمها إلى المنطقة الرقيقة أو الصلعاء من فروة الرأس.

أحدث التقنيات لزراعة الشعر بدون جراحة 

في الواقع ، لا تعتمد عمليات زراعة الشعر في الفترة الأخيرة على الكثير من الندوب أو حتى الآثار الجانبية. بعد ما تم التخلى عن تقنية الشريحة أو FUT التي كانت تسبب العديد من الآثار والندوب والجزء الأكثر تعقيدا كان في التعافي و والعودة إلى الروتين اليومي. 

زراعة الشعر بالشريحة (FUT) هي تقنية قديمة لزراعة الشعر تتطلب تدريبا جراحي مكثف من قبل الجراح والفنيين المساعدين، ولهذا السبب لا تتوفر هذه التقنية في معظم العيادات في تركيا.

يعتمد إجراء عملية زراعة الشعر بالشريحة على إزالة شريط الجلد من الجزء الخلفي من الرأس من المنطقة المانحة و ثم غلقها بغرز و هذه يترك ندبة خطية بعد حدوث الشفاء، وهو أمر سيء لا يمكن تغافله. ثم يتم تقطيعه وتشريحه إلى مجموعة من البصيلات الفردية الصالحة للزراعة.

( لمعرفة المزيد عن زراعة الشعر بتقنية بالشريحة و الفرق بينه و تقنيات الاقتطاف، أقرأ هنا

بشكل ملخص هذه ليست الطريقة أو الإجراء الذي تبحث عنه إذا كنت تريد إجراء عملية زراعة شعر و خصيصاً اذا كان إحدى مخاوفك الخضوع لإجراء جراحي للغاية . 

و بمرور الوقت ، بدأ الجراحون المختصين حول العالم بتطوير هذه التقنية لتقليل مظهر الشعر المزروع على فروة الرأس لتضمن نتائج طبيعية أكثر وآثار جانبية أقل. 

وبالتالي تحولت إلى الطريقة الأحدث والتي تسمي (بتقنية الاقتطاف) وتعد الأكثر استعمال في العيادات و خصيصاً في تركيا التي يجري بها الآلاف من عمليات زراعة الشعر 

و من التقنيات التي تستخدم الاقتطاف لزراعة الشعر:

تقنية زراعة الشعر بالاقتطاف (FUE) : 

تقنية جديدة وأكثر تطورا في زراعة الشعر باستخدام الأدوات الدقيقة التى تلتقط البصيلات من جذورها بدون فتح شقوق فى فروة الرأس ، ولكن يجب أن يكون لدى الطبيب المهارة العالية والقدرة على اقتطاف جذور الشعر بأكمله وبطريقة سليمة دون قطع أنسجة من خلايا البصيلة ، ودون المساس بالشعرة ذاتها حتى لا تتقصف قبل زراعتها وان يكون الإجراء تحت تخدير عام، تصلح زراعة الشعر بالاقتطاف في غالبية حالات المرضى وتتميز بأنها تعطي تكلفة أقل بكثير من التقنيات المطورة من هذه التقنية ولها نتائج جيدة وتتفوق على زراعة الشعر بالشريحة في النتائج والمظهر الطبيعي. 

تقنية زراعة الشعر بالاقتطاف الدقيق nano FUE :

يقوم الأطباء المختصين في تقنية الاقتطاف الدقيق بجمع البصيلات ومن حولها الأنسجة والخلايا الخاصة بها التي تحتوي على كل الخواص التي تعمل على نمو الشعر, ويتم ازالة هذه الوحدات المسامية الصحية من خلفية فروة الرأس والمناطق الجانبية من الرأس. والتي تختلف من وحدات بها شعرة واحدة واخرى بها ثلاث أو أربع شعرات فى بصيلة واحدة تتم إزالتها واحدة تلو الأخرى دون التسبب في ضرر باستخدام إبر رفيعة مجوفة. 

ويقوم الأطباء قبل هذا الإجراء باستعمال التصوير المجهري للكشف عن عدد البصيلات في كل وحدة لإختيار النوع الذي سوف يتم استخراجه وزعه في المنطقة المصابة. 

و يفضل الكثير من المرضى تقنية الاقتطاف الدقيق في الحالات التي تحتاج إلى تكثيف الشعر الموجود فعليًا في المناطق التي تعاني من الشعر الخفيف ويكون توزيع الشعر بدقة أكبر في هذه الحالة حيث يجب انتقاء بصيلات بصورة مجهرية يجب أن يكون لها خصائص معينة حتى يبدو الشكل النهائي طبيعي وتحقق هذه التقنية نجاحا كبيراً خاصة في زراعة الشعر للنساء و ايضا في تكثيف و زراعة شعر الحواجب والرموش وكذلك زراعة اللحية وفي حالات ما بعد الجروح والحروق.

زراعة الشعر المباشرة بأقلام تشوي  DHI:

 DHI اختصار لمصطلح “Direct Hair implantation” وهي من التقنيات المتطورة لزراعة الشعر بدون جراحة وتتمثل في أخذ بصيلات صغيرة جداً من المنطقة السليمة للمنطقة المصابة بواسطة جهاز دقيق جداً يُسمى “قلم تشوي“ وهو قلم متطور يحمل إبرة في غاية الدقة ومجوفة في نهايتها مما يمكنها يُتيح من زراعة البصيلة مباشرة بدقة متناهية وسرعة عالية في المنطقة المصابة ولاتحتاج هذه التقنية  إلى فتح ثقوب أو إحداث شقوق وبالتالي لا تترك أي آثار أو ندوب في فروة الرأس وبذلك تكون هذه التقنية ذات مميزات أكثر وآثار جانبية وألم أقل. 

تقنية (DHI) أو أقلام تشوي تعتبر طريقة رائعة لزراعة الشعر الطويل أو زراعة الشعر بدون حلاقة في كلا من النساء والرجال. حيث تقدم لهم حلول عدم حلق المنطقة المستقبلة، وكذلك لمن يرغبون في زراعة البصيلات للحصول على الكثافة بين مناطق زراعة الشعر التي يوجد بها شعر خفيف. 

تقنية زراعة الشعر بتقنية السفير : 

حجر السفير في وصف بسيط هو الياقوت الأزرق يكون له خصائص رائعة في شق فروة الرأس وزراعة الشعر، عن طريق شفرات حجر السفير والتي تعد الأحدث والأكثر شيوعا في تقنيات زراعة الشعر ولا يستخدم بها أدوات جراحية وتكون من خلال اقتطاف البصيلات وغرسها بشدة ونتيجة لذلك فإن إنتاج بصيلات الشعر المزروعة مرتفع للغاية وذلك بسبب الفتحات الصغيرة والرقيقة لشفرات السفير وعند استخدام جهاز السفير لفتح القنوات يقل حدوث مضاعفات مثل تلف الأنسجة في فروة الرأس.

يتم تطبيق التخدير الموضعي على المناطق ذات الصلة في فروة الرأس. قبل البدء باستخدام شفرات الياقوت وإنشاء شقوق بأحجام مختلفة مما يمكن زراعة البصيلات بشكل أقرب من بعضها البعض.

تصلح هذه التقنية أكثر للمرضى الذين يعانون من التئام فروة الرأس ببطء، لأن لها قدرة على الشفاء السريع وتجنب حدوث العدوى بسبب خصائص حجر السفير التي تمنع حمل أو نقل أشكال العدوى. 

ويستفيد أيضا من هذا الإجراء مرضى السكر والذين كانوا يتلقون علاج كيماوي للأورام السرطانية والنساء في حالة زراعة الشعر بعد الصدمات وكذلك في عمليات تصحيح زراعة الشعر السابقة.

لمعرفة المزيد عن أفضل الطرق لزراعة الشعر في عام 2020 و تفاصيلها الكاملة، تابع القراءة هنا 

لا تتردد في الاتصال بنا ، تقدم عيادتنا جميع أحدث التقنيات وأفضل النتائج لمرضانا.

مع طبيبنا المعتمد الدكتور يتكين باير، الذي لديه أكثر من 23 عامًا من الخبرة في زراعة الشعر وأكثر من 6000 عملية زراعة شعر. نضمن لك احسن مظهر مع شعرك في المستقبل. 

الاستشارة مجانية لذلك لا تتردد في الاتصال بنا

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *