عملية تكبير القضيب في تركيا_ كم التكلفة وهل تستحق المخاطرة؟ 

جراحة تكبير القضيب في تركيا و هل هي تستحق المخاطرة؟ و كم تكلفة عملية تكبير القضيب. 

( تحتوي هذه المقالة على معلومات لمساعدتك في فهم عملية تكبير القضيب في تركيا أو العلاجات الأخرى، بشكل عام. لمعرفة المزيد عن حالتك الشخصية و الحصول على استشارتك المجانية اضغط هنا )

للرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب أو لديهم قضيب صغير أو قضيب منحني تعد عملية تكبير القضيب في تركيا أحد العلاجات المتاحة لتطبيق هذا الغرض. 

عملية تكبير العضو الذكري في تركيا لتجنب خيبة الأمل أو عدم الراحة النفسية، تتم إما عن طريق إطالة القضيب أو تعريضه، ويتم تحقيق ذلك عن طريق قطع الأربطة التي تعلقها على الجسم للسماح لها بالتساقط أكثر، أو في محيط القضيب أو عرضه. أو مع استخدام تقنيات نقل الدهون. و في كثير من الأحيان لإنشاء مظهر أكثر طبيعية، سيتم تنفيذ إطالة وتوسيع مقاس القضيب في نفس الوقت.

و لإجراء عملية مهمة مثل عملية تكبير القضيب أيضا من الأفضل أن يكون لديك توقعات واقعية قبل إجراء العملية و معرفة إذا كنت مرشح لهذا الإجراء. 

و من المعايير التي يجب أن تتوافر في المرشحين للقيام بهذه العملية :

  • أولاً أن يكون الشخص الذي ينوي إجراء عملية تكبير القضيب قد تجاوز سن البلوغ
  • قد أجرى الشخص الذي ينوي بإجراء عملية القضيب عملية التطهير في صغره
  • ألا يعاني الشخص الذي ينوي القيام بعملية تكبير القضيب من مرض القلب
  • ألا يعاني من يرغب في إجراء عملية تكبير القضيب من مرض السكر الغير مستقر
  • ألا يعاني من يريد القيام بعملية تكبير القضيب من الضغط الغير منتظم
  • ألا يكون مصاب بأحد الأمراض المعدية
  • أن لا يكون الشخص الذي ينوي القيام بعملية تكبير القضيب مصاباً بأحد الأمراض التي تتطلب منه تناول الأدوية المسيلة للدم.
  • أيضا إذا كان المريض قد أجرى سابقاً إحدى عمليات تكبير العضو الذكري أو حقن الدهون لعملية التطويل، فيجب إخبار الطبيب المختص قبل الجراحة.

وبالتالي إذا توافرت بك هذه الشروط فأنت مؤهل على الأغلب لإجراء عملية تكبير القضيب في تركيا.

عملية تكبير العضو الذكري في تركيا؟

المناقشات عن مجالات الجراحة التجميلية الخاصة بالمناطق الحساسة مثل تكبير العضو الذكري، قد تكون محرجة أو يكون التحدث عنها غير مريح. ولكن مع تقدم الزمن أصبح المجتمع الحديث مهووساً و منفتحاً في بعض المسائل التجميلية ذات الأهمية، مما دفع بعض الرجال إلى الشعور بأن حجم القضيب الخاص بهم غير مناسب إلى حد ما، خاصةً في المواقف المجتمعية المتمثلة في خلع الملابس أثناء الاستحمام  في الحمامات العامة أو الحمام المغربى و حتى الشعور بالضيق في غرفة النوم مع الزوجة. لذلك يغريهم البحث عن طرق لزيادة طول القضيب وحجمه وعرضه. و يتم  وصف العديد من الطرق غير الجراحية كعلاجات لحل هذه المهمة. و لكن مع ذلك قد تكون النتائج النهائية غير مرئية أو حتى لا تستحق التعب و تتطلب وقت كثير، و بالتالي يلجأ الكثير من الرجال الآن لعملية تكبير القضيب كحل سريع و دائم. 

يوجد عدد قليل جدا من الرجال لديهم قضيب صغير جدا، يعرف بالمصطلحات الطبية باسم صغر القضيب. بناء على العديد من الدراسات التي أجريت على مر السنين، من المتفق عليه عموما أن متوسط ​​طول القضيب البشري للذكور يتراوح طوله بين 8.5 – 10.5 سم عندما يكون مرتخيا، ويبلغ طوله 12.5 16.5 سم، بمحيط متوسط ​​من 11.5 12.5 سم عندما يكون في حالة منتصبة بالكامل. و حيث يبلغ طول القضيب الصغير، المترهل الممتد أقل من 4 سم أو طوله 7 سم عند الانتصاب. 

و على الرغم من انخفاض حجمه، إلا أن القضيب الأصغر من المتوسط ​​سيظل يعمل بشكل طبيعي. 

 لكن ربما قد يؤدي إلى عدم الثقة بالنفس، عند محاولة الاختراق المهبلي مع شريك جنسي. إذا كان الرجل لا يزال يشعر بالقلق تجاه طول أو محيط قضيبه، فهناك الآن مجموعة من الخيارات الجراحية المتاحة التي يمكن أن تعالج هذه المشاكل مع عملية تكبير القضيب في تركيا. 

ما قبل عملية تكبير العضو الذكري في تركيا 

يجب عليك استشارة طبيبك و الجراح الذي سيقوم بالعملية ما إذا كنت مؤهل لهذه العملية أو لا، وايضاً مناقشة توقعاتك. من الأمور التي تعد بالغة الأهمية قبل العملية هي المناقشات الدقيقة بشأن أسباب الرغبة في عملية تكبير القضيب وما إن كان هذا النوع من الجراحة يناسبك. ويجب أن تتأكد من حصولك على أكبر قدر من المعلومات الدقيقة والإجابات على كل أسألتك حتى  تتمكن من أخذ قرارك تماما. 

يجب عليك أيضا القيام بالفحوصات الضرورية وتقديم سجلك الطبي وذلك لكي يتأكد الطبيب من عدم وجود أسباب صحية أخرى تمنع إجراء العملية. يطلب منك طبيبك توقيع علي الموافقة بأنك فهمت الفوائد والمخاطر لعملية تكبير العضو الذكري ، أيضاً يتم التقاط الصور ليتم مقارنة العضو قبل وبعد العملية. 

أنواع عمليات تكبير القضيب في تركيا 

يوجد أكثر من نوع لعمليات تكبير القضيب التي يتم إجرائها في تركيا ، والتي يمكن حصر أهمها في:

قطع الرباط المعلق :

تتم هذه العملية بقطع الرباط المعلق الذي يوجد فى الجزء الداخلى من القضيب، مما يساعد على زيادة حجمه وتعد هذه الجراحة من أقدم الجراحات المستخدمة لتكبير القضيب.

إلا أن أهم ما يعيبها كثرة آثارها الجانبية في حالة إجرائها بشكل خاطيء حيث إنها قد تسبب حدوث تغيرات فى عملية الانتصاب فضلاً عن إنها تؤدي إلى رعشة في القضيب حيث أنه قد يتحرك في جميع الاتجاهات، وأخيراً قد تتسبب في حدوث سلس البول. 

تقنية الهندسة النسيجية :

تعد هذه التقنية من أشهر التقنيات المستخدمة في عملية تكبير القضيب في تركيا وتحقق هذه التقنية زيادة في عرض القضيب تتراوح من (1.9 – 4.1) سم، وقد حققت هذه التقنية نجاحًا باهرًا وتتم تبعًا لعدة خطوات وهي:

تخدير المريض تخديرًا كليًا قبل إجراء العملية حتى لا يتعرض لأي آلام.

يقوم الطبيب بعمل شق جراحي يحدد طوله حسب حالة المريض.

يقوم الطبيب بفصل الجلد عن الأنسجة والعضلات.

يتم إدخال أنبوب من البوليمر الإصطناعي لزيادة حجم القضيب.

يقوم الطبيب بشد الجلد على البوليمر، ومن ثم يقوم بإغلاق الشق الجراحي بطريقة تجميلية حتى لا يحدث تشوهًا أو ندوبًا ناتجة عن إجراء العملية.

ويعيب على تقنية مرتفعة التكلفة ، وقد يرفض الجسم البوليمر الإصطناعي، كما قد تحدث بعض مضاعفات العمليات الجراحية مثل النزيف والعدوى السطحية والعميقة والتلوث أثناء إجراء الجراحة.

تقنية حقن الدهون في القضيب :

من أنواع التقنيات الآمنة والفعالة والأكثر انتشاراً حيث أن نسبة المضاعفات الناتجة عنها قليلة جداً فلا يرفض الجسم المناعي هذه الدهون، حيث يتم استخلاص الدهون التي سيتم حقنها من الشخص نفسه ، تتم تبعًا لعدة خطوات وهي :

يتم تخدير المريض تخديرًا كليًا حتى لا يتعرض لآلام أثناء إجراء الجراحة.

يقوم الطبيب بعمل شق جراحي في أماكن تراكم الدهون مثل البطن.

يستخدم الطبيب إبرة شفط الدهون مع أنبوب مفرغ رفيع يتم إدخالهما في منطقة تراكم الدهون حتى تتم عملية شفط الدهون.

تتم معالجة وتنقية الدهون التي تم شفطها من منطقة تراكم الدهون قبل حقنها.

يقوم الطبيب بالعمل على حقن الدهون في العضو الذكري حتى يزيد من محيطه وعرضه 

وتساعد هذه العملية على إطالة القضيب بمقدار حوالى 3-5 سم.

تكبير القضيب بالخلايا الجذعية :

يتم في هذه الطريقة سحب الخلايا الجذعية والشحوم من منطقة العانة أو البطن ثم تشغيل هذه الشحوم وإعادة حقنها تحت جلد القضيب باستخدام معدات دقيقة ومناسبة وبحرفية عالية ويتم حقن العضو الذكري خلال 15 20 دقيقة تحت التخدير الموضعي وبدون أي ألم وتكون النتيجة فورية. 

تقنية نحت العانة :

وتعد هذه التقنية من أهم التقنيات المستخدمة في عملية تكبير القضيب في تركيا، وتعمل على زيادة طوله بشكل طبيعي، وفي هذه التقنية يتم التخلص من الشحوم والدهون التي تتواجد في منطقة القضيب وتتم تبعًا لعدة خطوات وهي:

التخدير الموضعي للمريض.

القيام بإجراء شق جراحي صغير جدًا.

يتم شفط الدهون والشحوم التي تتواجد في المنطقة، مما يزيد من طول القضيب زيادة تتراوح مقدارها من (3 – 4) سم. 

وظهر أيضاً في مؤخراً طرق أخرى يتم استخدامها لتكبير القضيب منها استخدام مضخات القضيب والتي تعمل على تفريغ الهواء من حول القضيب وتنشيط الدورة الدموية لتُساعد على تكبير القضيب وقت الانتصاب. ويوجد طرق أخرى عن طريق الحقن مثل حقن البوتكس والسيليكون السائل وحمض الهيالورونيك وحقن الزيوت المعدنية.

مرحلة إجراء عملية تكبير العضو الذكري في تركيا

يتم إجراء العملية عادة تحت التخدير الموضعي مع التخدير الوريدي أيضاً ، و يمكن إجراء العملية تحت التخدير العام إذا كان هناك داعي لذلك. يراعي الطبيب أن التخدير العام أحياناً يحمل المزيد من المخاطر المحتملة، يجب مناقشة أنواع التخدير المتاحة بدقة مع الجراح قبل تنفيذ العملية.

يتم الإجراء الفعلي في عيادة جراحية للمرضى الخارجيين ويمكنك العودة إلى المنزل في نفس اليوم. عادة ما تستغرق عملية تكبير العضو الذكري حوالي 1-2 ساعات، اعتمادا نوع الإجراء المستخدم مثل ما إذا كان لديك إجراء إطالة أو تعريض أو كليهما. سوف تتطلب المنطقة التناسلية أيضا حلاقة قبل أي إجراء لتفادي حدوث العدوى. قد يكون من الضروري إجراء ختان في نفس الوقت الذي تتم فيه إجراءات الإطالة أو التوسيع، لأن هذا يتجنب تورم القلفة، والذي قد يستمر لعدة أسابيع.

ما هي المخاطر و المضاعفات المحتملة لعملية تكبير العضو الذكري في تركيا ؟

عملية تجميل العضو الذكري مثل أي عملية جراحية أخرى ولكن تعد هذه العملية من العمليات الحساسة والدقيقة جداً، التي يجب التفكير فيها جيداً ومعرفة مخاطرها وآثارها الجانبية  قبل اللجوء إليها، ومن هذه الأثار أن هناك دائما احتمال حدوث مضاعفات أو آثار جانبية، ويمكن أن تشمل هذه الأعراض النزيف أو العدوى أو رد فعل على التخدير أو تجمع الدم أو السوائل تحت الجلد أو الورم الدموي وتلف الأعصاب وعدم انتظام أو ظهور انحناءات في القضيب بعد العملية، وعلى الأخص مع إجراء التوسيع حيث قد يحدث تكتل بسبب موضع الدهون، ويمكن للتدليك حل هذه المشاكل. 

أما بعد عملية تكبير القضيب في تركيا يجب أن تتوقع بعض الألم والانزعاج لبضعة أيام والتي يمكن علاجها بأقراص تخفيف الألم دون وصفة طبية. عادة ما يكون هناك بعض التورم والخدر والكدمات في المنطقة التي يجب أن تتلاشى بعد بضعة أسابيع في مرحلة الشفاء. و أيضا من خلال إجراءات الإطالة، يمكنك توقع ندبة صغيرة ودائمة في المنطقة عند قاعدة القضيب، على الرغم من أن هذا في كثير من الأحيان يتم إخفاءه بواسطة الشعر بمجرد أن ينمو مرة أخرى.

تكلفة عملية تكبير العضو الذكري في تركيا 

بشكل عام، تتراوح تكلفة عملية تكبير القضيب في العالم ما بين 4000 8000 دولار. و تعتمد هذه التكاليف بناءً على بعض العوامل. الدولة التي تجري العملية بها، ونوع الإجراء أو مجموعة الإجراءات التي تود الحصول عليها. ولكن هذه التكلفة تقديرية بشكل عام ومن الممكن أن تزيد أو تقل بناء على الكثير من العوامل أخرى.

أما في تركيا بشكل خاص، تكلفة عملية تكبير القضيب لكل معاملة تبلغ نحو 2000 دولار بالإضافة إلى تكلفة الحشو المستخدم بغض النظر عن الحجم. أثناء استشارتك مع الطبيب، سنقدم نظرة عامة تفصيلية على جميع العلامات التجارية وأنواع المواد المستخدمة بالإضافة إلى التوصية بحجم معين. يمكن أن تختلف تكلفة عملية تكبير القضيب في تركيا على حسب عدد الإجراءات التي تتم في العملية. بشكل أدق، تتكلف عملية تكبير القضيب للحصول على مزيد من الطول أقل من تكلفة عملية تكبير القضيب الثنائية التي تحتوي على تطويل وتعريض القضيب في نفس الوقت. 

و للأشخاص الذين يفكرون في إجراء عملية تكبير القضيب في تركيا. نحن نقدم استشارة مجانية شاملة بحالتك الشخصية من خلالها سوف يتم تحديد جميع التكاليف الخاصة بالعملية. 

اضغط هنا للتواصل مع مركزنا و الحصول على استشارتك المجانية.

المراجع 

https://www.nature.com/articles/ijir200814

https://www.medicalnewstoday.com/articles/323688

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *