عملية تضييق المهبل التجميلية، ما هي جراحة تضييق المهبل التجميلية ، كيف تتم العملية و كم هي تكاليف عملية تجميل المهبل 

(هذه المقالة على معلومات لمساعدتك في فهم عملية تجميل المهبل في تركيا و ما  بعد العملية، بشكل عام. لمعرفة المزيد عن حالتك الشخصية و الحصول على استشارتك المجانية اضغط هنا

المهبل يعد عضو رئيسي في الجهاز التناسلي فى جسد المرأة، لأن المهبل هو الرمز الأساسي للجنس عند النساء، إذا تعرض المهبل إلى أى مشاكل وظيفية فإنه يسبب الشعور بالضيق والاستياء ليس للمرأة فقط، ولكن للرجل أيضًا، أمثلة ذلك حدوث ارتخاء فى المهبل، ما قد يقلل حالة الرضا للطرفين خلال عملية الجماع، يختلف مظهر المهبل باختلاف المنطقة الجغرافية والعوامل الوراثية ، إلا أنه يتمتع بمظهر مثالي يمكن تقبله من قبل الكثير من الناس. مظهر المهبل المثالي هو شكل مغلق حيث يتم تغطية الشفاه الداخلية من قبل الشفاه الخارجية، و للبحث عن أفضل مظهر تلجأ كثير من النساء إلى عمليات تضييق المهبل وعلاج الترهل وإصلاح اي تشوهات في منطقة المهبل . 

ما هي عملية تضييق المهبل ؟

عملية تضييق المهبل، كما عرفت فى السابق، كانت تجرى عن طريق التدخل الجراحى، إلا أن التطور العلمى والتكنولوجى لعالم الطب توصل إلى تقنيات حديثة لعمليات خاصة بتضييق المهبل مكنت الأطباء من إجراء تلك العملية بشكل أدق وأسرع ، فهي عملية ترميمية حيث يتم إجرائها بـ غرض إصلاح عيب معين أو لحل عدة مشاكل، أشهرها التوسعات وارتخاء جدار المهبل، الناتجة عن الولادات المتكررة أو في فترة ما بعد انقطاع الطمث كنتيجة لانخفاض مستوى هرمون الاستروجين في الجسم، مما يؤدي إلى ضعف الأنسجة الداعمة لمنطقة الحوض والمهبل، وتظهر النتائج الايجابية لعملية تضيق المهبل بكونها عوضا عن تحسين المظهر الخارجي للمهبل، هي تساعد في زيادة النشوة الجنسية، وتخلص المرأة من البرود الجنسي فهي تعمل على تحسين أداء العضو لوظيفته. وقد لا تكون لأي غرض طبي، ولكنها تكون لغرض تجميلي فقط.

إما تتم على الشفرين الكبيرين، أو الشفرين الصغيرين الداخليين، وعادة ما يكون الغرض منها جعلهما أصغر في الحجم، أو تصحيح عدم التماثل بينهما. 

ما هي أسباب توسع وارتخاء العضلات المهبلية؟

هناك أسباب كثيرة تجعل المرأة تفكر في اللجوء إلى إجراء جراحة تضييق وتجميل المهبل، وهذه الأسباب منها: 

  • الحمل الولادة الطبيعية

يعد اهم الاسباب واكثرها شيوعاً حيث أنه من الطبيعي أن يتغير شكل المهبل لدى المراة بعد الولادة الطبيعية؛ وذلك نتيجة تمدد عضلات المهبل أثناء الولادة، ولكن سرعان ما تعود لوضعها الطبيعي خلال عدة أيام من الولادة. النساء اللواتي مررن بعدة ولادات طبيعية تزيد عن ثلاث مرات قد تفقد عضلات المهبل لديهن مرونتها والقدرة على الرجوع للوضع الطبيعي مما يتسبب بتغير شكل المهبل بحيث يصبح متسع ومترهل وأكثر رقة.

  • هبوط في منطقة الحوض

بما في ذلك هبوط الرحم، وهبوط المثانة أو المستقيم، وهبوط الجدار الخلفي المهبلي. يمكن للطبيب المتمكن إجراء عملية تضييق المهبل وتجميله وعلاج التهبيطات في آن واحد بنفس الإجراء.

  • العمر 

مع وصول سن الأربعين أو دخول مرحلة انقطاع الطمث، تبدأ المرأة بملاحظة حدوث تغير في مرونة العضلات المهبلية وذلك بسبب التغيرات الفسيولوجية الطبيعية التي تحدث في جسم المرأة مع التقدم في العمر، ومنها تراجع مستوى هرمون الأستروجين “الهرمون الأنثوي” الذي يلعب دور مهم في الحفاظ على قوام وطبيعة الأنسجة المهبلية. ولذلك انخفاض هذا الهرمون يتسبب في عدة مشاكل، منها أن تصبح الأنسجة المهبلية رقيقة وجافة نظراً لقلة الترطيب المهبلي، وايضاً تفقد الأنسجة المهبلية مرونتها بحيث تتمدد دون القدرة على الرجوع للوضع الطبيعي. 

  •  زيادة الوزن و عدم اتباع نظام غذائي سليم

يمكن أن تضعف عضلات المهبل كنتيجة لفرط الوزن . كما هو الحال مع المجموعات العضلية الأخرى. حيث أن زيادة الوزن تؤدي إلى ارتفاع الضغط لتراكم منطقة الحوض. يؤدي هذا الضغط إلى ضغط الأعضاء المحيطة على المهبل مما يؤدي إلى ترهل المهبل بناءً عليه.

ما قبل عملية تضييق المهبل 

قبل إجراء العملية، يتم عقد جلسة نقاش بين الطبيب والمريضة، يتم فيها تشخيص حالة المريضة، ويتم التعرف على أسباب حدوث اتساع المهبل، كما يتم التعرف على التاريخ الطبي للمريضة، وهل أجرت عمليات جراحية سابقة في منطقة المهبل؟ وبعض من الأسئلة التي يترتب عليها طريقة سير العملية. يتم إخضاع المريضة قبل الإجراء إلى عدة فحوصات وتحاليل طبية للتأكد من صحتها البدنية و عدم إصابتها بأمراض خطيرة والتأكد من قابليتها لإجراء العملية دون التعرض لأي مضاعفات أو مخاطر.

يقوم الطبيب بتقديم بعض التعليمات للمريضة ومن أهمها:

التوقف عن تناول العقاقير التي تزيد من احتمالات التورمات والانتفاخات بعد إجراء العملية وهي أدوية الكورتيزون.

التوقف عن تناول الأدوية المسيلة للدم مثل الأسبرين وذلك لأنه قد يسبب نزيف أثناء إجراء العملية.

الامتناع عن التدخين وتناول الكحوليات قبل إجراء عملية تضييق المهبل في تركيا.

مرحلة إجراء عملية تضييق المهبل 

يتم وضع المريضة تحت تأثير التخدير الموضعي حتى لا تتعرض للآلام الشديدة  ثم يقوم الطبيب بتسليط الليزر على الشفرات الداخلية للمهبل أولًا حتى يتم شد المهبل.

ثم يقوم الطبيب بتسليط أشعة الليزر على الشفرات الخارجية للمهبل بعد الانتهاء من شد الشفرات الداخلية وذلك حتى يعمل على التخلص من الترهلات.

يقوم الليزر بالتخلص من الجلد الزائد والتالف ويعمل على تعزيز أنسجة المهبل على إنتاج الكولاجين الطبيعي والذي يعمل على إنتاج جلد جديد مشدود وناعم كما جلد الأطفال.

الإجراء يختلف من مريضة إلى أخرى فقد يكون إزالة الزوائد أو توسيع المهبل أو القضاء على الترهل فقط. 

إنهاء العملية دون ترك ندوب خطوة في غاية الأهمية لأنها إن تمت بشكل خاطئ فقد يترتب عليها ندوب وآثار أخرى. 

ينتهي الطبيب من العملية بعد التخلص من الترهلات والجلد الزائد وتحقيق الشكل المطلوب من المريضة.

مرحلة ما بعد العملية وفترة النقاهة والتعافي 

بعد الانتهاء من العملية والتي تستغرق وقت قليل، يمكن للمريضة مغادرة المستشفى أو العيادة بعد ساعات قليلة شرط أن تحرص على اتباع تعليمات الطبيب والحيطة طيلة الأسابيع الستة التي تلي العملية، و هذه التعليمات منها :

  • عند الشعور بالألم أو تورم شفرات المهبل 

أو الإصابة بالاحمرار والالتهابات يجب مراجعة الطبيب لوصف الدواء المناسب للتخلص من هذه الآلام حتى تزول تدريجيًا خلال فترة النقاهة، فمن الطبيعي أن يحدث تورم في منطقة المهبل وسيزول في فترة تتراوح من أسبوعين إلا ثلاث أسابيع.

  • عدم التعرض لمزاولة النشاطات البدنية 

بعد إجراء العملية وحتى فترة النقاهة حتى لا يحدث احتكاك شديد بين شفرات المهبل.

  • عدم إجهاد الجسم أو رفع أغراض ثقيلة. 

تستطيع المريضة العودة إلى منزلها في نفس اليوم وتستطيع القيام بالأنشطة الاعتيادية بعد مرور يومين على الأقل من العملية.

غسيل المهبل بالماء ثلاث مرات يوميًا خلال الأسبوع الأول.

  • تجنب العلاقة الزوجية أو الجماع لمدة 

لا تقل عن ستة أسابيع بعد إجراء العملية حتى لا تتعرض المريضة للمضاعفات بعد العملية، وحتى لا تتعرض لحدوث اتساع المهبل مرة أخرى.

أهم مميزات عملية تضييق المهبل 

  • لا تحتاج إلى الكثير من الوقت لإجرائها، 

فهي عملية بسيطة وسريعة.

  • لا تحتاج إلى التخدير الكلي ويكتفي

بالتخدير الموضعي.تساعد على تحسين مشكلة جفاف المهبل التي تعاني منها الكثير من السيدات والعمل على زيادة الإفرازات الطبيعية لترطيبه.

  • تساعد على تحسين العلاقة الزوجية بين

 الزوجين من خلال تضييق المهبل وترطيبه فلا تشعر المرأة بأي آلالام بسبب الجماع.

  • تقوم بالتخلص من الجلد الزائد 

وشد الترهلات وإرجاع المهبل إلى حجمه الطبيعي.

  • القضاء على مشكلة سلس البول، 

فمن المعروف أنه عندما يكون المهبل مُتسعًا فإن التحكم في البول يكون أمرًا صعبًا. 

  • نتائجها فعالة وسريعة المفعول 

تظهر بعد الانتهاء من العملية فورًا كما أنها طويلة المدى. 

  • أقل في التكلفة مقارنًة بغيرها من عمليات التجميل المختلفة.

تكلفة عملية تضييق المهبل الجراحية في تركيا

يتراوح متوسط ​​تكلفة عملية شد المهبل أو عملية تضييق المهبل الجراحية في تركيا بين 3000 دولار و 3500 دولار تقريبًا، ولكن من الصعب تحديد قيمة فعلية ثابتة لهذا الإجراء الطبي بسبب التحكم في العديد من العوامل، و منها:

  • التقنية المستخدمة في العملية ومدى تطورها. 
  • مكانة الطبيب التجميلي الذي يشرف على العملية والتي تحدد تبعاً لعدد سنوات خبرته ومؤهلاته العلمية. 
  • مستوى المركز الطبي المجراة العملية بداخله. 

و بعد إجراء أو أخذ استشارتك المجانية معنا سوف يتم اطلاعك على جميع التفاصيل و التكلفة الخاصة لحالتك، أكمل هنا للتواصل مع مستشارنا الطبي. 

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *