زراعة الشعر والغدة الدرقية

من الطبيعي أن يكون تساقط الشعر من التجارب المثيرة للقلق لأي شخص. عندما يبدأ شعرك في التساقط أو التقصف تدريجيا، يتسلل شعور بالفزع والخوف من الصلع حتى إذا كنت من الأشخاص ذوي الثقة العالية بالنفس. لكن إذا كان الأمر راجع إلى أسباب وراثية أو نفسية أو حتى أسباب عضوية مرضية، يجب أن تحدد أولا السبب الرئيسي لتساقط الشعر قبل البدء في ألأي نوع أو تقنية علاجية.

إذا كنت تعاني من مشاكل أو اضطراب في الغدة الدرقية، فهناك العديد من الأبحاث الطبية التي تؤكد تأثير هذا الاضطراب على نمو الشعر وكفاءته وتطور حالات الصلع والشعر الخفيف في كل من النساء والرجال. يحدث هذا الخلل من جراء اختلال الغدة الدرقية لأنها مسؤولة عن إفراز مجموعة من الهرمونات التي تؤثر في العديد من الوظائف الجسدية والحيوية في الجسم البشري بما فيها عملية نمو الشعر وصحته.

 

عمليات زراعة الشعر وعلاج تساقط الشعر الناتج عن اضطراب الغدة الدرقية

على الرغم من الأعراض الكثيرة التي تنتج عن اختلال وظائف الغدة الدرقية، إلا أن غالبية الحالات يتم علاجها بالطرق الدوائية العادية دون حدوث أي مشاكل أو تطورات خطيرة. يكون علاج هذا الاضطراب في إفراز هرمونات الغدة الدرقية عن طريق أدوية يتم تناولها حتى استعادة نشاط الغدة الطبيعي أو يتم تناولها باستمرار لعجز الغدة الدرقية عن استعادة نشاطها مجددا.

يحتاج العلاج لعدة أشهر حتى تظهر النتائج بشكل ملحوظ. إلا أن غالبية الحالات التي ينتج عنها تساقط الشعر الكربي أو الصلع لا تعاود إنبات بصيلات الشعر بالشكل السابق. يكون هذا نتيجة لتلف هذه البصيلات وعدم قدرتها على إنبات شعر جديد. ربما يكون العلاج مفيد في وقف تساقط الشعر بعد اكتمال العلاج، إلا أنه لن يكون قادرا على تحفيز البصيلات التالفة للعمل مرة أخرى.

في حالة خلل الغدة الدرقية المصاحب بحكة فروة الرأس، يكون من الأولى علاج مسببات خلل الغدة أولا. ثم يقوم الطبيب بوصف بعض الأدوية للسيطرة على الأعراض مثل حكة فروة الراس باستخدام بعض الأدوية والدهانات الموضعية مثل السيروم. يجب أن يحتوي العلاج على مادة أمنيكسيل. هذه المادة تمنع تليف بصيلات الشعر والتهابها نتيجة لخلل الغدد.

تستخدم هذه المادة لإعادة إنبات الشعر في فروة الراس بحيث تزيد من معدلات تدفق الدم في الأوعية الدموية لفروة الرأس مما ينتج عنه تحفيز نمو الشعر مجددا. يجب أيضا استخدام بعض الشامبوهات التي تعمل على إزالة حكة فروة الرأس والقشرة مثل المنتجات التي تحتوي على مادة كيتوكونازول التي تقاوم الفطريات والبكتريا في فروة الرأس.

أما في حالة خلل الغدة الدرقية المصاحب لتساقط الشعر، فمن المفضل أولا أن تستخدم الشامبوهات والمستحضرات التي تحتوي على المعادن والفيتامينات والكرياتين لمقاومة تساقط الشعر. يكون هذا الاستخدام بعد البدء في استخدام أدوية تنظيم عمل الغدة الدرقية، لأن السبب الرئيسي في التساقط هو خلل الغدة الدرقية.

في غالبية الأحيان لا تظهر نتائج جيدة بخصوص تساقط الشعر، وحتى إذا توقف الشعر عن التساقط فإن البصيلات التالفة لن تستطيع إنبات شعر جديد. في هذه الحالة، ربما تثبت نسبة الشعر المتواجدة في فروة الرأس ولا تزيد بسبب قلة البصيلات الحية في فروة الرأس. وبالتالي، لن تلاحظ أي زيادة في كثافة الشعر أو في مدى تغطية الأجزاء الفارغة من فروة الرأس. يرجع هذا إلى أن إمكانية اكتشاف خلل الغدة الدرقية يكون متأخرا في غالبية الحالات، ويكون بعد حدوث هذا الخلل بعدة اشهر أو ربما لعدة سنوات.

الطريقة الوحيدة التي تستطيع إعادة إنبات بصيلات الشعر التالفة هي عملية زراعة الشعر. لأن جميع الأدوية والعلاجات الموضعية أو التي يتم تناولها عن طريق الفم مثل مينوكسيديل أو فينيستيرايد لا تستطيع إحياء بصيلات الشعر الميتة. تقوم عملية زراعة الشعر بإعادة توزيع بصيلات الشعر الحية على جميع أجزاء فروة الرأس مما يعمل على إضفاء تغطية أكبر للأجزاء خفيفة الشعر أو الأجزاء الصلعاء.

يقوم الطبيب بنقل بعض البصيلات الحية من المناطق التي لم تتضرر من خلل الغدة الدرقية إلى المناطق المتضررة. تنتقل هذه البصيلات وهي حاملة معها جميع الخواص المقاومة لتساقط الشعر التي تنتج عن الخلل الهرموني. بعد زراعة الشعر في هذه المناطق تبدأ فروة الرأس بالاستجابة للبصيلات الجديدة واحتوائها لأنه قادمة من أماكن مشابهة في فروة الرأس. تنمو البصيلات الجديدة وتثبت في مكانها الجديد، ثم تستطيع إنبات شعر جديد وقوي وأيضا يكون هذا الشعر مقاوم لأسباب التساقط السابقة.

ربما تكون عملية زراعة الشعر في تركيا هي الحل الأمثل لأسباب تساقط الشعر الناتج عن الغدة الدرقية، إلا أنها علاج نهائي لغالبية أسباب الصلع وتساقط الشعر الناتج عن أسباب عديدة. يجب أن يستمر المريض على أدوية علاج الغدة الدرقية حتى بعد نجاح عملية زراعة الشعر حتى لا تعود أسباب تساقط الشعر مرة أخرى. يتابع الجراح الذي يقوم بعملية زراعة الشعر مع طبيب علاج الغدة الدرقية حالة المريض إلى أن تستقر نتائج العملية.

كيف تؤثر الغدة الدرقية على عملية نمو الشعر وصحته؟

من الممكن حدوث بعض أنماط قصور الغدة الدرقية أو فرط نشاطها بصورة مفاجئة. يكون من المحتمل عدم القدرة على تحري اعراض الإصابة باختلال وظائف الغدة في وقت مبكر وربما يعاني الشخص من هذا الاضطراب قبل التشخيص بعدة أشهر وربما عدة سنوات.

نتيجة لهذا يكون تشخيص حالة اضطراب الغدة الدرقية بعد الإصابة بالمرض بعدة أشهر نتيجة لتطور تساقط الشعر بشكل ملحوظ. هناك علامات وأعراض واضحة لخلل الغدة الدرقية المسبب لتساقط الشعر، ومن أشهر هذه المؤثرات خلل الغدة الدرقية المصاحب بحكة فروة الرأس وهشاشة الشعر، وخلل الغدة الدرقية المصاحب لتساقط الشعر المفرط.

  • خلل الغدة الدرقية المصاحب بحكة فروة الرأس وهشاشة الشعر

الحكة التي تصيب فروة الرأس من أكثر أعراض الإصابة بقشرة الشعر. وفي بعض الحالات الخطيرة من الممكن أن تشير هذه الحكة إلى إصابة فروة الرأس بالعدوى البكتيرية أو الفطرية أو ربما الإصابة بالقوباء. ولكن، هل تعلم أن اختلال وظائف الغدة الدرقية ربما يؤدي إلى نفس هذه الأعراض؟

من الممكن أن تشعر بحكة في فروة الرأس وتغير حالة شعرك إلى حيث يكون هشا وغير قويا بسبب اختلال وظائف الغدة الدرقية. أيضا يحدث تغير في البنية التركيبية للشعر نفسه، بحيث تلاحظ تغير شعرك القوي والكثيف إلى شعر هش وخفيف وإصابته بالجفاف. مع حدوث فرط نشاط الغدة الدرقية يتبدأ شعرك في التحول والتغير إلى أن يصبح خفيف وضعيف في كامل فروة الرأس.

النساء اللواتي يعانين من فرط نشاط الغدة الدرقية تظهر لديهن علامات تساقط الشعر بصورة أكثر وضوحا بحيث يتساقط الشعر بشكل غزير مثيرا للقلق، ليس فقط في منطقة فروة الرأس ولكن ربما يحدث هذا في جميع أجزاء الجسم. ربما يصاحب هذا الخلل التهاب في فوة الرأس والذي يؤدي إلى نفس النتائج والأعراض.

  • خلل الغدة الدرقية المصاحب لتساقط الشعر

لا ينمو شعر فروة الرأس بشكل مستمر، ولكن تمر كل بصيلة شعر بمجموعة من التغيرات أثناء مرورها بدورة نمو الشعر الطبيعية التي تحدث لكل بصيلة على فترات مختلفة. فهناك أوقات معينة يقوى الشعر بها ويزداد طوله وهي فترة نمو الشعر، وفي أوقات أخرى يمر الشعر بحالة من الراحة والخمول ثم يتساقط في الطور الأخير من دورة نمو الشعر. ثم يتم استبدال هذا الشعر المتساقط بشعر جديد عند بداية دورة نمو جديدة.

على الرغم من ذلك، لا يتساقط شعر فروة الرأس جميعه في نفس الوقت، حيث تكون لكل بصيلة شعر دورة نمو مختلفة في أوقات متباينة عن البصيلات الأخرى. هذه الخاصية تجعل من الطبيعي أن يتساقط بعض الشعر في أوقات مختلفة. لكن إذا كان هناك خلل وظيفي في إفراز هرمونات الغدة الدرقية، يكون تساقط الشعر أكثر وضوحا وخطورة. زيادة إفراز هرمونات الغدة الدرقية يؤدي إلى دخول عدد كبير من بصيلات الشعر في طور الخمول والتساقط مما يجعل تساقط الشعر واضحا وغزيرا.

بالإضافة لذلك، لا تعتبر زيادة إفراز هرمونات الغدة الدرقية بالمشكلة الموضعية، أي أن هذه الهرمونات لا تهاجم بصيلات الشعر بشكل مباشر. ولكنها تتسبب في نزيف هذه البصيلات نتيجة لاختلال وظائف أيض الخلايا والتمثيل الغذائي للجسم. يبدأ هذا الخلل في إضعاف بصيلات الشعر مما ينتج عنه ضعف ساق الشعرة وربما عدم قدرة البصيلة على إنتاج الشعر مرة أخرى.

 

لا يمكننا التطرق إلى علاقة الغدة الدرقية بتساقط الشعر والطرق الجراحية لعلاجه دون ذكر وتوضيح التالي

ما هي الغدة الدرقية ووظائفها؟

الغدة الدرقيةالغدة الدرقية هي عضو على شكل فراشة يوجد في الرقبة وهي مسؤولة عن إفراز بعض الهرمونات التي تتحكم في عملية أيض الخلايا وهي عملية استغلال الطاقة في خلايا الجسم. تتحكم هرمونات الغدة الدرقية في العديد من وظائف الجسم مثل:

  • التنفس
  • معدل ضربات القلب
  • وزن الجسم
  • قوة العضلات
  • الدورة الشهرية
  • حرارة الجسم
  • مستويات الكوليسترول في الدم
  • الجهاز العصبي المركزي والطرفي

يبلغ طول الغدة الدرقية نحو 2 بوصة وتوجد في المنطقة الأمامية من الرقبة أمام الحنجرة، ويمكن ملاحظة غضروف الغدة الدرقية حيث يسمى بتفاحة أدم. تتكون الغدة الدرقية من فصين يرتكزا على القصبة الهوائية ويربطهما نسيج درقي يسمى بالبرزخ. بعض الأشخاص لا يوجد لديهم هذا النسيج الدرقي الذي يربط فصي الغدة الدرقية، ويكون كل فص منفصل عن الأخر.

 

 

آلية عمل الغدة الدرقية

الغدة الدرقية هي جزء من جهاز الغدد الصماء في الجسم والذي ينتج الهرمونات ويعمل على تخزينها وتوزيعها في مناطق الجسم البشري المختلفة عن طريق الدم. تعتمد الغدة الدرقية على مادة اليود الموجودة في النظام الغذائي لتخليق هرمونين أساسيين وهما:

  • ثُلاثَيُّ يودو ثيرونين
  • الثيروكسين

من المهم جدا أن تبقى معدلات كلا الهرمونين مناسبة لحالة الجسم، لأن أي ارتفاع أو هبوط في هذه المعدلات سوف يؤدي إلى اضطرابات في وظائف الجسم المختلفة. تعمل بعض الغدد في المخ مثل الغدة النخامية بمدى ارتفاع أو هبوط مستويات هرمونات الغدة الدرقية في الدم بحيث تفرز الغدة النخامية كميات أعلى من محفزات الغدة الدرقية في حالة هبوط معدلاتها، وبالمثل تفرز معدلات أقل إذا كانت معدلاتها أعلى من الطبيعي.

لماذا يحتاج الجسم البشري للغدة الدرقية؟

تفرز الغدة الدرقية هرمون الثيروكسين و ثُلاثَيُّ يودو ثيرونين في مجرى الدم حتى تصل إلى جميع خلايا الجسم. هذه الهرمونات تعمل على تنظيم آلية استغلال الخلايا لحبيبات الطاقة. هذه الكيفية التنظيمية لاستغلال الطاقة داخل الخلايا تتحكم مثلا في سرعة نبض القلب ومعدل هضم المواد الغذائية داخل الأمعاء.

قياسا على هذا، إذا كانت معدلات هرمونات الغدة الدرقية أقل من الطبيعي فسوف يتباطأ نبض القلب وتقل سرعة هضم الأمعاء للطعام مما يسبب زيادة الوزن. إذا مانت معدلات إفراز الهرمونات أعلى من المعدل الطبيعي، فسوف تلاحظ زيادة في نبضات القلب والإسهال الذي ينجم عنه خسارة مطردة في الوزن.

عند زيادة إفراز هرمون الثيروكسين و ثُلاثَيُّ يودو ثيرونين في الدم فسوف تلاحظ الأعراض الأتية:

  • تقلب المزاج وحدة الطباع
  • العصبية الزائدة
  • النشاط المفرط
  • زيادة القلق
  • التعرق والحساسية للحرارة المرتفعة
  • رعشة اليدين
  • تساقط الشعر
  • قلة فترة الحيض

أما في حالة قلة معدلات إفراز هرمونات الغدة الدرقية في مجرى الدم فسوف تلاحظ هذه الأعراض:

  • اضطراب النوم
  • الشعور بالتعب والإرهاق
  • صعوبة في التركيز
  • جفاف الجلد والشعر
  • الشعور بالاكتئاب
  • الحساسية تجاه البرودة
  • تكرار الدورة الشهرية وطول فترتها
  • ألم في العضلات والأربطة

 

الأمراض المرتبطة بالغدة الدرقية

ذكرنا مسبقا أن الغدة الدرقية مسؤولة عن تنظيم العديد من الوظائف الحيوية في جسم الإنسان بما في ذلك سرعة هضم الطعام والتمثيل الغذائي، سرعة نبضات القلب وما ينتج عنه من أثار على الشعر والجلد وأيضا أثرها في زيادة أو نقصان الوزن.

بناء على ذلك، أي خلل أو اضطراب في وظائف الغدة الدرقية ينتج عنه أثار جسيمة في وظائف الجسم، سواء كان هذه الاضطراب في زيادة أو نقصان إفراز هرمونات الغدة الدرقية الرئيسية.

قصور الغدة الدرقية

ينتج قصور الغدة الدرقية من انخفاض نشاط إفراز هرمونات هذه الغدة. في هذه الحالة تنتج الغدة الدرقية نسب قليلة من هرمونات الثيروكسين و ثُلاثَيُّ يودو ثيرونين والتي تؤدي إلى تناقص نشاط الجسم وقدرته على إعادة انتاج الخلايا. ينتج عن هذا الخلل اضطراب في العمليات الكيميائية مما يسبب الكثير من المشاكل الوظيفية داخل الجسم مع مرور الوقت.

من أهم الظواهر التي تشير إلى قصور الغدة الدرقية نقص بروتين الفيرتين وخلل النظام الغذائي. الفيرتين هو الشكل المخزن للحديد في الجسم، وإذا قمنا بقياس نسبه معمليا سوف يرشدنا إلى احتمالية خلل هرمونات الغدة الدرقية. أيضا الخلل الغذائي سيشير إلى نفس السبب، وهي من مسببات تساقط الشعر وتقصفه المستمر.

 

 

فرط نشاط الغدة الدرقية

ينتج فرط نشاط الغدة الدرقية من زيادة انتاجية هرمونات الغدة في الدم. تعمل هذه الزيادة في إفراز الهرمونات على تسارع عملي أيض الخلايا والتمثيل الغذائي مما ينتج عنه نقص حاد في الوزن، عدم انتظام ضربات القلب، التعرق الزائد، العصبية الزائدة والشعور بالقلق. بمعنى أخر، فرط نشاط الغدة الدرقية يؤدي إلى زيادة في جميع معدلات أنشطة الجسم.

تشخيص هذه الأعراض المرتبطة بزيادة إفراز هرمونات الغدة الدرقية ربما يكون صعب بعض الشيء لأنه ربما تؤدي العوامل الجينية الطبيعية إلى نفس الأعراض. ربما تتشابه هذه الأعراض مع بعض المشاكل الصحية الأخرى، فمن الأفضل أن يتم إجراء بعض الاختبارات المعملية لقياس معدلات إفراز هرمونات الغدة الدرقية بدقة.

التهاب الغدة الدرقية

هناك حالة أخرى تؤدي إلى اختلال وظائف الغدة الدرقية بسبب حدوث الالتهاب الحاد في الغدة نفسها. ربما يكون هذا الالتهاب ناتج عن هجوم الأجسام المضادة مما يؤدي إلى الالتهاب وتدمير خلايا الغدة الدرقية. وربما يكون هذا الالتهاب نتيجة للبكتريا أو العدوى الفيروسية. أيضا يمكن أن تسبب بعض الأدوية والعقاقير الطبية إلى التهاب الغدة الدرقية مثل انترفيرون وأميودارون وهي أدوية لعلاج انتظام ضربات القلب.

تضخم الغدة الدرقية

زيادة حجم الغدة الدرقية يسمى بالجواتر. عند إصابة الغدة الدرقية بالتضخم، ربما لا يشير ذلك إلى خللها الوظيفي. في غالبية الأحيان، يكون هذا التضخم ناتج عن زيادة إفراز هرمونات الغدة الدرقية وفي أحيان أخرى يصيب التضخم الغدد السليمة التي لا يوجد بها أي خلل وظيفي في كمية الهرمونات المفرزة. هذا التضخم يعتبر إشارة فقط إلى نمو خلاياها بشكل غير طبيعي. على الرغم من هذا، يكون الجواتر غير مسبب للألم ولكن يرتبط بالكحة وصعوبة في البلع والتنفس.

سرطان الغدة الدرقية

يحدث سرطان الغدة الدرقية عندما تنمو بعض الخلايا بشكل غير طبيعي في نطاق الغدة الدرقية نفسها. يعتبر هذا النوع من الأورام غير شائع وبالتالي تكون عملية تشخيصه من الأمور اليسيرة. من أهم أعراض سرطان الغدة الدرقية وجود تورم وتضخم واضح في منطقة الرقبة. يصاحب هذا التورم حدوث ألم وصعوبة بالغة في البلع والتنفس. في بعض الحالات يحدث بعض التغير في الصوت مثل تجأش الصوت والكحة المستمرة غير المرتبطة بأعراض البرد.

هل تأثر الغدة الدرقية في تساقط الشعر ؟

إذا كنت تعاني من مشاكل أو اضطراب في الغدة الدرقية، فهناك العديد من الأبحاث الطبية التي تؤكد تأثير هذا الاضطراب على نمو الشعر وكفاءته وتطور حالات الصلع والشعر الخفيف في كل من النساء والرجال. يحدث هذا الخلل من جراء اختلال الغدة الدرقية لأنها مسؤولة عن إفراز مجموعة من الهرمونات التي تؤثر في العديد من الوظائف الجسدية والحيوية في الجسم البشري بما فيها عملية نمو الشعر وصحته.

هل زراعة الشعر مناسبة لمرضى الغدة الدرقية ؟

الفرق في ما بين تساقط الشعر بسبب الغدة الدرقية وتساقط الشعر الوراثي ان التساقط بسبب الغدة الدرقية ليس فقط لا تعود انبات بصيلات الشعر بالشكل السابق. بل تلف هذه البصيلات وتكون غير قادرة على إنبات شعر جديد . والطريقة الوحيدة التي تستطيع إعادة إنبات بصيلات الشعر التالفة هي عملية زراعة الشعر. لأن جميع الأدوية والعلاجات الموضعية مثل مينوكسيديل أو فينيستيرايد لا تستطيع إحياء بصيلات الشعر الميته .

هل يتساقط الشعر بعد عملية زراعة الشعر إذا كنت تعاني من الغدة الدرقية ؟

قد تكون عملية زراعة الشعر علاج نهائي لغالبية أسباب الصلع وتساقط الشعر الناتج عن أسباب عديدة. ولكن يجب أن يستمر المريض على أدوية علاج الغدة الدرقية حتى بعد نجاح عملية زراعة الشعر حتى لا تعود أسباب تساقط الشعر مرة أخرى.

 

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *