اسباب تساقط الشعر بكثرة 1

يمثل الشعر الجزء الأهم من الشكل الخارجي لكل شخص ، لذا قد يخصص كثيرون بعض  من الوقت للاهتمام بتسريحة الشعر ، ولكن إن تساقط الشعر بكثرة بشكل كبير يعتبر من المشاكل التي تشغل معظم الناس وقد يسارع البعض بالبحث عن كل المعلومات التي تخص تساقط الشعر على الفور من أجل إيجاد حلول سريعة بشتى الوسائل والبحث عن مستحضرات لتقوية الشعر ومنع تساقطه أو المساعدة على نموه من جديد .

نمو الشعر الطبيعي :

أولاً علينا أن نعرف أن تساقط الشعر أمر طبيعي تماماً ، وربما يفقد المرء ما بين 50 إلى 100 شعرة في اليوم ، لكن مع ذلك تظهر لدينا خصلات شعر جديدة ، وقد يتراوح الوقت اللازم لنمو الشعر من سنتين إلى سبعة سنوات وحتى نستطيع معرفة الفرق بين تساقط الشعر الطبيعي وغير الطبيعي يجب معرفة مراحل نمو الشعر، فالشعر يستقبل الغذاء عبر الأوعية الدموية في بصيلات الشعر ويمر بثلاث مراحل :

مرحلة النمو : يكون حوالي 90% من الشعر الذي يوجد على فروة الرأس في مرحلة النمو والذي ينمو حتى طول ثلاثة أقدام في هذه المرحلة .

مرحلة الإنتقالية : وفيها يدخل الشعر مرحلة التراجع عن النمو بسبب تقلص بصيلات الشعر وتستمر هذه المرحلة من اسبوعين حتى ثلاثة أسابيع .

مرحلة الراحة : وفيها يدخل الشعر مرحلة التساقط وتستمر هذه المرحلة حوالي ثلاثة أشهر .

مرحلة الشعر الجديد : يسقط الشعر القديم من فروة الرأس ويظل نمو الشعر الجديد في الإستمرار حتى ينتهي الشعر القديم كله ويحل محله شعر جديد .

ما هي أسباب تساقط الشعر بكثرة :

قد يعاني الشخص من تساقط الشعر المفاجئ والذي يدل على أن هناك مجموعة من الظروف أو المشكلات التي تؤدي إلى تساقط الشعر من أهمها :

عند الحمل وبعد الولادة الطبيعية : يحدث انخفاض للهرمونات مما يؤثر على الشعر ويؤدي إلى تساقطه .
مشاكل هرمونية : مثل فرط نشاط أو كسل الغدة الدرقية ، أو عندما تكون الهرمونات الذكرية والأنثوية غير متوازنة .

الصلع الوراثي : قد يحدث تساقط للشعر نتيجة عوامل وراثية والإصابة بالصلع الوراثي أو ما يسمى بالثعلبة الذكورة .

التغذية : إن نقص التغذية من أسباب تساقط الشعر المفاجئ بسبب نقص بعض الفيتامينات والمعادن التي تحمي الشعر منها الحديد ، أو الإستهلاك المفرط لفيتامين A .

الأمراض الجلدية : مثل الصدفية والتهاب الجلد .

العمر : غالباً ما يحدث تساقط للشعر عند انقطاع الطمث أو بعد سن الخمسين .

عادة نتف الشعر .

الضغط العصبي : التعرض للضغط العصبي والتوتر أو التعرض للصدمات النفسية أو العاطفية أو الإجهاد الزائد .

الأدوية : هناك بعض الأدوية التي تسبب تساقط الشعرمثل مضادات التخثر وأدوية ضغط الدم ومشاكل القلب وحبوب منع الحمل .

العلاجات الكيماوية لمرض السرطان .

تسريحات الشعر: قد يتم تساقط الشعر نتيجة لبعض التسريحات التي تلجأ لها المرأة والتي تؤدي إلى شد الشعر وتكسيره أو استخدام مجففات الشعر كل ذلك يؤدي إلى ضرره .

ولكن لحسن الحظ في معظم الحالات فإن الشعر ينمو مرة أخرى مع أو بدون علاج طبي .

هل يختلف تساقط الشعر عند الإناث عن الذكور :

مراحل تساقط الشعر عند الرجال يبدأ في مقدمة الرأس ، ويتراجع خط الشعر ، وينتج صلع منطقة التاج ويمكن أن ينتقل خط الشعر الأمامي إلى منطقة التاج ويستمر التساقط حتى يختفي الشعر تماماً .

أما مراحل تساقط الشعر عند النساء تبدأ من جميع الجهات بدءاً من الأمام ويتحرك نحو أعلى الرأس ، تقل احتمالية إصابة النساء بالصلع تماماً ، لكن قد يكون الشعر خفيفاً.

الوقاية من تساقط الشعر :

توجد بعض الأمور التي يمكن القيام بها لمنع حدوث المزيد من تساقط الشعر بكثرة ، إذ يمكن تجنب تسريحات الشعر المشدودة مثل الضفائر أو ذيل الحصان ، وتجنب استعمال منتجات وأدوات تصفيف الشعر لأنها واحدة من الأسباب الشائعة لحدوث تساقط الشعر بكثرة والتي تسبب مع مرور الوقت تلف البصيلات ، لذا يجب علينا التقليل منها أو الإمتناع عنها بقدر الإمكان .

علاج تساقط الشعر :

توجد العديد من علاجات تساقط الشعر منها :

الأدوية : وهي التي تعد أول إجراء في علاج تساقط الشعر والتي تحتوي على كميات كبيرة ومركزة من حاجة الشعر من الفيتامينات والمعادن المختلفة التي يعجز عن الحصول عليها من الجسم والتي تؤخذ يومياً للحد من فقدان الشعر .

علاج تساقط الشعر بالليز : يساعد على تحفيز إنتاج الكولاجين وتنشط بصيلات الشعر وزيادة تدفق الدم بفروة الرأس .

إجراء حقن الشعر بما يسمى البلازما الغنية بالصفائح الدموية التي يتم حقنها في بصيلات الشعر التي تحفز نمو الشعر .

جراحة زراعة الشعر : من أشهر وأسرع الحلول للتخلص من الصلع ، هي زراعة الشعر بتقنية وحدات البصيلات ، بإستخراجها من أماكن وفيرة في الشعر ، وإدخالها في مناطق خالية من الشعر .

علاج الشعر طبيعياً : تعتبر خلاصات الطبيعية مثل البصل والثوم من أكبر المواد التي تساعد على نمو الشعر وإستعادة كثافته ، والزيوت أيضاً التي تساعد في نمو الشعر .

تغيرات في نمط الحياتك : مثل الإقلاع عن التدخين ، تدليك فروة الرأس ، نظام غذائي غير متوازن ، تقليل التوتر .

في الختام إن كنت ممن يعانون من مشكلة تساقط الشعر بمختلف أسبابها فماعليك إلا إتباع إحدى طرق علاج تساقط الشعر أعلاه ، ولكن طريقة العلاج التي تعمل لشخص واحد قد يكون لها تأثير ضئيل على شخص آخر ، لهذا يجب استشارة الطبيب إذا ما لاحظت تغيراً ملحوظاً في تساقط شعرك ، وتذكر أن الشعر الكثيف يحتاج لعناية داخلية عن طريق الغذاء الصحي وعناية خارجية تتمثل بالخلطات الطبيعية أو غيرها .

0 ردود

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *