زراعة الشعر للشباب

By: | Tags: | Comments: 0 | مايو 13th, 2016

زراعة الشعر للشباب

. يمكن أن تكون زراعة الشعر للشباب من العمليات الصعبة التي يتم التحاور فيها كثيرا بين الطبيب والشاب الذي يرغب في الخضوع لعملية زراعة الشعر

لا يمكن التنبؤ بشكل الصلع ومستقبله مما يجعل إجراء عملية زراعة الشعر في سن مبكر والحصول على نتائج مرضية للمريض الشاب أمر من الصعوبة في محل حيث

لا يكون قد اكتمل نمط الصلع عند المريض مما يعرض مناطق أخرى في فروة الرأس للصلع وحينها من الممكن أن يحصل الشاب بعد سنوات من عملية الزراعة على

جزر من الشعر محاطة بالمناطق الصلعاء وتكون المنطقة المانحة قد خسرت مخزونها من البصيلات مما يجعل من المستحيل اجراء عملية زراعة شعر ثانية لتغطية

.الفراغات التي حصلت مع التقدم في السن واستمرار تساقط الشعر

فقدان الشعر هي عملية طويلة وتستمر لسنوات طويلة قد تتسارع في مرحلة ما الا أنها ستعود للتباطؤ بعدها. فما هي الحالات التي تصلح فيها زراعة الشعر للشباب؟

في الحقيقة ليس العمر هو المهم عندما يتعلق الأمر بموضوع عملية زراعة الشعر للشباب بل درجة الصلع. فكلما كانت حالة الصلع متقدمة ومخزون المنطقة المانحة جيد

كلما كانت الزراعة ممكنة. ولكن اذا كان الصلع في بداياته وكان عبارة عن خفة قد اصابت الشعر بكامله فستكون عملية زراعة الشعر صعبة للغاية. وهنالك عدد من

: المرضى الشباب الذين من الممكن أن يخضعوا لعملية زراعة الشعر مع استخدام العلاجات التي يتم وصفها لايقاف عملية تساقط الشعر مثل

المينوكسيديل –

البروبيشيا –

افودارت –

الفيتامينات المركبة –

من الممكن أن يكسب الشاب القليل من الوقت في معركته ضد الصلع وتساقط الشعر عبر تناول الأدوية والعلاجات التي يتم وصفها غالبا من أجل علاج تساقط الشعر.

ولكن في أغلب الحالات تكون عملية زراعة الشعر لابد منها من أجل الحفاظ على خط مقدمة الشعر وفي حال كانت المنطقة المانحة قوية وتمتلك مخزون جيد من

. البصيلات من الممكن أن يحصل الشاب على عمليتين لزراعة الشعر واحدة في بدايات تساقط الشعر والأخرى عند توقف التساقط

يصبح الرجال أكثر تقبلا للصلع مع التقدم في السن ولكن اذا كنت ترغب في الخضوع لعملية زراعة الشعر في سن مبكرة ننصحك باختيار تقنية الاقتطاف حيث أنها

تضمن لك منطقة مانحة خالية من ندبة طولية تشوه منظرها وبذلك يستطيع الشاب الذي خضع لعملية زراعة الشعر أن يقوم بتقصير شعره لتبدو المنطقة المانحة طبيعية

خالية من الندبات. حيث أن عملية زراعة الشعر ليست عملية لانقاذ الحياة بل هي عملية اختيارية ولكنها اذا تمت وكانت النتائج سيئة فانه لا يمكن عكسها لذلك يجب

. الاختيار بعناية فاقة وبعد دراسة معمقة

: من الممكن أن لا تكون عمليات زراعة الشعر للشباب ممكنة في الحالات التالية

في حال لم يكن قد ظهر نمط الصلع بشكل واضح في سن مبكرة •

ربما تكون العملية التي قام باجراءها الشاب في سن مبكرة مرضية ولكن ربما لن تكون مرضية بعد سنوات عندما يتساقط الشعر وتكتمل عملية تساقط الشعر •

العمليات التي تتم في سن مبكرة ربما تطلب عمليات أخرى لتصحيح العملية الأولى •

في حال كان من الصعب أن يقوم الطبيب باتخطيط لاجراء العملية وضمان الحصول على نتائج طبيعية لمدى الحياة •

وبناء على ما تم ذكره آنفا يتم نصح الشباب الذين يفكرون في الخضوع لعملية زراعة الشعر الانتظار حتى سن الثالثة والعشرين للخضوع لهذه العملية. وعند الإقدام على

مثل هذا النوع من العمليات أنصح المرضى جميعا سواء كانوا شباب يافعين أم رجال ناضجين أن يقوموا باستشارة من سبقهم وخضع لعملية زراعة الشعر للاستقادة من

تجارب من سبقهم وللحديث عن كافة التفاصيل. ولا بد من استشارة طبيب ذو خبرة في هذا المجال قبل الوقوع ضحية لمن يفترس على آمال الشباب في استعادة شعرهم

. كما كان

Leave a Reply